رؤية الشركة

 

رؤية الشركة:

لم يعد يخفى على أحد تلك الثورة التقنية الهائلة والتي شملت جنبات العالم كله، حيث تَوجَّب على الجميع أن يأخذ منها نصيبًا؛ قلَّ أو كثُر؛ حسب ما أُتيح له من إمكانات علميةٍ وماديةٍ وفنيةٍ، وبمرور الوقت ازدادت أهمية الأخذ بهذه الوسائل الحديثة، حتى صارت حضارات الأمم وثقافاتها تُقاس بهذا المقياس، وكان لزاماً على أصحاب الحضارات الكبرى أن يُسابقوا في قرع هذا الباب، وفي هذه الأثناء برزت الثورة الإعلامية بشكلٍ كبيرٍ، وأضْحَتْ الأسلوبَ الفعال والأسرع في اكتساب المعلومات وإكسابها، وتسابق الجميع في الإفادة منها قدر الإمكان، فظهرت على الساحة الإعلامية تجارب ومحاولات، رُفعت لها القبعات احتراماً وتقديراً، وكانت السمة التي غلبت على معظمها هو الجنوح نحو التخصص؛ بل والميكروتخصص في بعض الأحيان.

هل أعجبتك ؟؟ .... انشرها الآن على الصفحات الإجتماعية ..